ضمان حذف بياناتك من غوغل بعد الموت؟

مواضيع مفضلة

الاثنين، 1 مايو 2017

ضمان حذف بياناتك من غوغل بعد الموت؟

كيف يمكنك 


نشرت مجلة "تيك بيت" الإسبانية تقريرا، تحدثت فيه عن كيفية ضمان الاختفاء من "غوغل" بعد الموت، وذلك عبر اتباع جملة من المراحل التي يجهلها كثيرون بسبب عدم شهرة الوسيلة التي تتيحها الشركة.

وقالت المجلة في تقريرها، الذي ترجمته "ممتاز للمعلوميات"، إن الموت أمر طبيعي مثل الحياة، إلا أن كثيرين لا يحبذون الحديث عن هذا الموضوع، وبالتالي لا يخططون لتحديد مصير موروثهم الرقمي.

وأشارت إلى أنه منذ نشأة الإنترنت، أصبح للإنسان نسختان متكاملتان؛ المادية والرقمية. وعموما، تنتهي الأولى بصفة آلية عند الموت، بينما تبقى الأخرى "تعمل"، ما يجعل الكثير يبقون على قيد الحياة على الشبكة العنكبوتية، على الرغم من موتهم المادي.

وبينت أنه أصبح من المهم التفكير فيما يجب علينا القيام به فيما يتعلق بالخدمات التي نشترك فيها على الإنترنت "بعد الموت"، مشيرة إلى أنه في هذا السياق، يتيح موقع فيسبوك -على سبيل المثال- خدمة تسمح لأي مستخدم أن يترك "وريثا" يحق له إدارة حسابه بعد وفاته. كما يتيح موقع "تويتر" خدمة مشابهة، تسمح لشخص مصرح له أن يتقدم بمطلب إغلاق حساب أحد المستخدمين نيابة عنه.

وقالت المجلة إن الخدمة التي يشترك فيها أكبر عدد من المستخدمين للإنترنت هي خدمة غوغل، "ويسمح هذا الحساب بالوصول إلى العديد من الوسائل والمنصات المختلفة، على غرار الصور وحسابات البريد الإلكتروني والوثائق التي تبقى نشطة ومتوفرة حتى بعد الموت".

وأوضحت أن "غوغل" تعد من الشركات القليلة التي تتيح وسيلة تمكن مستخدميها من تحديد مصير بياناتهم الخاصة بعد وفاتهم، "وتتمثل هذه الوسيلة في مدير الحساب غير النشط، التي على الرغم من وجودها منذ سنة 2013، إلا أنه لا يعلم جميع رواد الشبكة العنكبوتية بوجودها".

وذكرت أن هذا التطبيق يسمح بتحديد الفترة الزمنية التي يمكن أن يبقى فيها حسابك غير نشط، والتي بمجرد تجاوزها سيتم إما تسليم بياناتك الشخصية إلى طرف ثالث موثوق فيه يتم اختياره مسبقا، أو محوها نهائيا.

وحول كيفية عمل مدير حساب "غوغل" غير النشط، أوضحت المجلة أن الخطوة الأولى تتمثل في تسجيل الدخول إلى "غوغل"، ومن ثم النقر على خانة "حسابي". وفي مرحلة تالية، يمكن الولوج إلى خانة "المعلومات الشخصية والخصوصية"، ومن ثم "التحكم في المحتوى الخاص بك". وانطلاقا من هذا الخيار، يمكن تغيير وضبط إعدادات "مدير حسابك غير النشط".

وأضافت المجلة أنه انطلاقا من هذه النافذة الأخيرة، فإن هذه الوسيلة ستتيح لك الخيارات الآتية:

أولا: فترة الانتظار، وهو الخيار الذي يسمح للمستخدم بتحديد الفترة التي بمجرد تجاوزها يُعد حسابه غير نشط، والتي تتراوح بين ثلاثة و18 شهرا. وعموما، يبدأ احتساب هذه الفترة انطلاقا من آخر مرة سجل فيها نشاط لك على حساب "غوغل" الخاص بك.

ثانيا: يمكنك انطلاقا من التحذيرات تحديد الطريقة التي ترغب بأن ينبهك "المدير" أو "ضابط الإعدادات" من خلالها إلى أن فترة الانتظار قد انتهت، والتي عادة ما تكون إما عن طريق رسالة نصية أو رسالة بريد إلكتروني. ومن المعتاد أن يصل هذا الإشعار قبل شهر على الأقل من الفترة المحددة، كما يمكن أن يصل قبل ثلاثة أشهر إذا كانت فترة الانتظار المحددة طويلة نوعا ما.

ثالثا: يمكنك من خلال الإشعار ومشاركة البيانات مع الأطراف الموثوق فيها اختيار الأشخاص الموثوق فيهم، الذين ترغب بإعلامهم بأنك لم تعد تستعمل حسابك. كما يمكن أن تعطيهم الإذن بالوصول إلى بياناتك الشخصية. ويقدر العدد الأقصى لهذه المجموعة بحوالي 10 أفراد.

رابعا: سيسمح خيار حذف المستخدمين للحساب بمنح الإذن لـ"غوغل" بأن يحذف حسابك نيابة عنك، فضلا عن جميع الخدمات المرتبطة به أيضا، على غرار فيديوهات "يوتيوب"، والمنشورات في "غوغل بلاس".

وفي الختام، قالت المجلة إن هذه الميزة تساعد بشكل فعال على التخطيط لمصير بياناتك الرقمية بعد الموت، ما يضمن حماية خصوصيتك وسريتك.

إرسال تعليق

المشاركة على واتساب متوفرة فقط في الهواتف